كان لتصدر سجن العقرب قائمة السجون الأخطر على حياة النزلاء والأشد من حيث شكل الانتهاكات وحجمها، دافعا لدينا للعمل بعناية على توثيق ما يحدث فيه وتتبع الخيوط للتعرف على هويات القائمين على هذه الانتهاكات، وكان من بين من توصلنا إليهم أشرف شكري رئيس مباحث المصلحة، وخالد يوسف رئيس الأمن الوطني بالمصلحة، أحمد أبو الوفا مفتش مباحث طرة، أحمد سيف رئيس أمن وطني طرة، وضابط يدعى الكومي وآخر ينادى بـ مروان.

للإطلاع على التقرير كاملا

اضغط هنا