{{PagTitle}} {{ pageSubTitle }}

{{ lastUpdate }}

{{ count }}
مقيدات الحرية Famale Detainees

{{ countIhmal }}

المختفيات قسريا

Enforced Disappearances

{{ countKasry }}

الحبس الاحتياطي

Pretrial Detention

{{ countTazeb }}

تقضي محكوميتها

Serving a Sentence


حسب مكان الاحتجاز Place of Detention
حسب نوع التعذيب Type of Torture
حسب الحالة الأخيرة Current Status
من تعرضن لجريمة الاختفاء القسري حسب المحافظات Enforced Disappearances According to Governorate
حسب الأحكام Type of Sentence
حسب نوع القضايا Type of Case
حسب الفئة العمرية Age Group
حسب مكان الاعتقال Place of Arrest
حسب الحالة الأخيرة Current Status
حسب مكان الاحتجاز Place of Detention
حسب الحالة الاجتماعية Marital Status
حسب نوع القضية Type of Case
حسب الحكم Type of Sentence
حسب نوع التعذيب Type of Torture
حسب التخصص Work Field
لا يوجد معتقلات No Prisoners
حسب الفئات العمرية Age Group
حسب نوع القضايا Type of Case
حسب المحافظات Governorate
حسب مكان الاحتجاز Place of Detention
حسب الحالة الاجتماعية Marital Status
حسب الأحكام Type of Sentence
حسب نوع القضايا Type of Case
حسب المحافظات Governorate
حسب مكان الاحتجاز Place of Detention

الأم وابنتها

The mother & her daughter

منزلٌ يضم أركانه ثلاثة أفراد أم وأب وابنة، اقتحمته قوات الأمن في 6 من مارس لعامِ 2019، ممزقة أشلائه.. قبضوا على الأم التي تبلغ من العمر 52 عامًا وابنتها البالغة من العمر 20 عامًا بالإضافة إلى الزوج عائل الأسرة

A house where a family of three persons live: a mother, a father, and a daughter, which the escurity forces had broken into on March 3rd , 2019 , and tore it apart.

ياسمين سالم

Yasmine Salem

ياسمين سالم، شابة ثلاثينية صغيرة.. زوجة وأم.. اعتقلوها بعامِ 2019 بعد أن قذفوا منزلها، فقتلوا زوجها وثلاثة من أبنائها أمام ناظريها، رأت الموت مُتجسدًا تلمع ثناياه بين أشلائهم.. التهمت شظايا القذيفة وجهها وحطمت عظامها فنقلوها إلى مستشفى الاسماعيلية

A young woman in her thirties, a wife and a mother. She was arrested in 2019, after they had bombed her house, and killed her husband, and three of her children

ندى عادل

Nada Adel

ندى عادل طالبة بمعهدِ البصريات تبلغ من العمرِ 22 عامًا.. اقتحموا منزلها في 11 من أكتوبر لعامِ 2018 بتمام الساعة الواحدة بعد منتصفِ الليل، فلم يبالوا بحرمةِ المنزل ولا أهله

A student at Optics institute is only 22 years old. They broke into her house on October 11th, 2018 at 1 after midnight, they did not care about the sanctity of the house

آلاء شعبان

Alaa Shabaan

طبيبة نساء وتوليد حديثة العهدِ بالزواج تبلغ من العمرِ 26 عامًا.. في ظلِ جائحة تغزو البلاد، وحاجة ماسة للأطباء تم اعتقالها من مقر عملها في 28 من مارس لعامِ 2020 بالزي الرسمي الخاص بالمستشفى وتهمتها إجراء مكالمة هاتفية

A newly married and Obstetrician and Gynecologist is only 26 years old. During a pandemic that invaded the whole country, and within the urgent need to doctors

علا حسين

Ola Hussien

علا حسين، شابة تبلغ من العمرِ 35 عامًا، أم لثلاثةِ أطفال أصغرهم وضعته بالسجنِ بينما تتجرع القهر والظلم كؤوسًا.. اقتحموا منزلها في 11 من ديسمير لعامِ 2016 واعتقلوها هي وزوجها رامي عبدالحميد

A young woman who only turned 35 years old, a mother of three children, the youngest one was born inside the prison, while oppression and injustice are drawn cups.

مريم سالم

Maryem Salem

شابة تبلغ من العمرِ 32 عامًا، أرملة وأمٌ لأربعةِ أطفال وضعت أصغرهم بالسجنِ.. امرأة بدويةٌ بسيطة لا تحمل همًا للحياةِ سوى المأكل والملبس، ترعى أغنامها وتربي أطفالها وتمرُ الأيام.. قبضوا عليها مع خالتها وأمها وامرأتين أخرتين بينما يمارسون عملهم

A young lady who is 32 years old, a mother of 4 children, the youngest was born inside the prison. A simple Bedouin woman who carries no concern for life except food and clothing

غادة عبد العزيز

غادة عبد العزيز

غادة عبد العزيز سلطان، طالبة جامعية تبلغ من العمرِ 25 عامًا.. اختطفوها في الـ11 من مايو لعامِ 2017 وظلت تحت الاختفاءِ القسري لمدة 27 يومًا.. عرّضوها لأبشع أنواعِ التعذيب ولم يفرقوا كونها فتاة لها حُرمة..

A university student, who is 25 years old was kidnapped on May 11th, 2017, and was subjected to forced disappearance for 27 days

قصة اختفاء قسري

Enforced Disappearance Story

ساقوها لمقرِ الاختفاء القسري بأمنِ الدولة معصوبة العينين، بدأ الأمر بضربٍ متفرق بأنحاءِ جسدها دون مراعاة كونها امرأة.. أهانوها بالسبِ، وأسمعوها ألفاظٍ هتكت حيائها..

They took her to the headquarters of the enforced disappearance in the state security, blindfolded. They started torturing her with sporadic beatings all over her body without taking into consideration that she was a woman.